العلماء يكتشفون “تشوه خطير” في مجرة درب التبانة بسبب تصادمها مع أخرى

العلماء يكتشفون تشوه خطير في مجرة درب التبانة بسبب تصادمها مع أخرى

رصدت الأقمار الصناعية تشوهًا في محور مجرة درب التبانة بسبب تصادمها مع إحدى المجرات القريبة، ما يجعلها تتأرجح بشكل غريب.

وبحسب المشاهد التي رصدها القمر الصناعي “Gaia” التابع لوكالة الفضاء الأوروبية، تحتوي مجرة درب التبانة على “انحناء” أو تشوه في قرصها يجعلها تتأرجح في حركة تشبه “تأرجح المغزل”، ويمكن أن يكون منشأ هذا الخلل هو تصادم المجرة المستمر مع مجرة قزم قريبة.

وتمكن العلماء من رصد الالتواء وتتبعه أثناء دوران قلب المجرة التي تم اكتشافها في خمسينيات القرن الماضي، حيث لم يتمكن العلماء من رصد القرص المجري في ذلك الوقت.

ساعدت البيانات الملتقطة من القمر الصناعي العلماء على اكتشاف الالتواء الذي يغير اتجاهه بمرور الوقت، ويدور حول مركز المجرة بشكل أسرع بكثير من المتوقع، بحسب “ديلي ميل”.

ويعتقد فريق العلماء في وكالة الفضاء الأوروبية أن هذا الالتواء من المرجح أن يكون سببه اصطدام قوي بمجرة أخرى، ربما المجرة القزمة القريبة “القوس”.

ساعدت بيانات القمر الصناعي الجديدة العلماء على رسم خريطة الالتواء بشكل صحيح، عند دوران المجرة ووجدوا أنها تفعل ذلك كل 600 أو 700 مليون سنة تقريبا.

قد يهمك أيضا :  

“ناسا” تنشر لحظة هبوط مركبة رائد الفضاء الإماراتي هزاع المنصوري

سماء مصر ترصد وقوع كوكب المريخ قرب نجم السماك الأعزل