صورة تحبس الأنفاس للتيارات النفاثة للعملاق الغازي

التقطت المركبة الفضائية التابعة لوكالة ناسا، جونو، صورة رائعة للمشتري، أثناء تحليقها الثامن عشر بالقرب من الكوكب.

وتعرض الصورة الجديدة تشكيلات السحب الدائرية المثيرة التي تدور حول “التيارات النفاثة”، المعروفة باسم “Jet N6″، وهي منطقة الضغط العالي في الغلاف الجوي، والتي يعتقد بأنها عاصفة تستمر في غضبها منذ مئات السنين.

والتقطت الصورة، في فبراير الجاري، بواسطة كاميرا “JunoCam” المثبتة على “جونو” أثناء تحليق المركبة الفضائية فوق نصف الكرة الشمالي، على بعد 13 ألف كلم، من البقعة البنية الكبيرة الواقعة داخل التيارات الهوائية الدائرية في منطقة “Jet N6”.

ولم تعالج الصورة بواسطة عالم فضاء محترف، ولكن تم إنشاؤها من قبل مواطن يدعى، كيفن إم جيل، حيث استخدم قاعدة بيانات الصور الخام لكاميرا “JunoCam”، المتاحة للجمهور للنظر فيها ومعالجتها، وهو ما مكن جيل من تركيب الصورة الجديدة لسحب الكوكب.

وخلال دورانها حول الكوكب، تلتقط مركبة جونو صورا للعملاق الغازي باستمرار، منذ وصولها إلى مداره، في يوليو 2016.

ورصدت مركبة ناسا أنواعا مختلفة من الظواهر الجذابة داخل سحب المشتري، مثل رصد “دلفين” و”لوحة لفان غوخ” وغير ذلك من الظواهر الغريبة.

وكان مقررا أن تنهي ناسا مهمة جونو في العام الماضي، لكن الوكالة مددت مهمة المركبة الفضائية التي تحمل شكل حرف “Y” حتى عام 2021، ما سيسمح لها بالتحليق حول آخر كوكب في نظامنا الشمسي لمدة عامين آخرين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *